لقد وصلت إلى المقالات الرئيسية

Migrant Rights Statistics

العمالة المنزلية

٩٠٪

من البيوت في الكويت تقوم بتوظيف عاملة منزلية مهاجرة. هنالك أكثر من ٦٢٠ ألف من العمالة المنزلية المهاجرة في الكويت يمثلون ٢١.٩٪ من اجمالي القوى العاملة في البلاد

١٠.٢٪

نسبة العمالة المنزلية من القوى العاملة في البحرين
كما تمثل العمالة المنزلية نسبة ٣٦.٦٪ من القوى النسائية العاملة

٩٩.٦٪ و٩٤.٨٪

من العمالة المنزلية والمساعدين الشخصيين في السعودية والإمارات من المهاجرين

٦٣.٧

عدد الساعات التي تعملها العمالة المنزلية في السعودية خلال أسبوع، وهو ثاني أعلى معدل في العالم

بينما تعمل العمالة المنزلية في قطر بمعدل ٦٠ ساعة أسبوعياً


Warning: Invalid argument supplied for foreach() in /var/www/html/wp-content/themes/migrant_rights_v4/single-statistic.php on line 51

٧٥٠,٠٠٠

عدد العمالة المنزلية في الإمارات. ٩٦٪ من البيوت في الإمارات تعتمد على العمالة المنزلية لرعاية أطفالهم

يمثل هؤلاء ٢٠٪ من القوى العاملة الأجنبية ويتجاوز عددهم عدد أفراد الأسرة بنسبة ٢٢٪ من العائلات الإماراتية. تتكفل العمالة المنزلية بنسبة ٨٠٪ من المهمات الأسرية

٢٠٪

نسبة أجور العمالة المنزلية بالمقارنة مع معدل الأجور في الكويت بينما تحصل العمالة المنزلية في قطر على ٣٠٪ من معدل الأجور

الحد الأدنى لأجور العمالة المنزلية في الكويت ١٤٧$ شهرياً مع غياب الآليات اللازمة للتأكد من حصول العمالة على أجورها بشكل منتظم

تحصل العمالة المنزلية السيرلانكية على ٢٠٪ فقط من الحد الأدنى للأجور للقطاع الخاص السعودي- ما يقارب ٨٠-١٠٠$ شهرياً

٢٢٤٧

عدد العاملات ممن قامت السفارة النيبالية في الكويت بإنقاذهن خلال عام ٢٠١٠

أكثر من ٣٠ حالة تصل إلى السفارة كل أسبوع. بينما تلجأ ٣٠ امرأة إلى السفارة النيبالية في الرياض كل شهر. خلال ٢٢ شهر، ٦٣٥ عدد عمليات إنقاذ التي قامت بها السفارة النيبالية للعمالة المنزلية.

٣٠-٥٠ من الخادمات يلجأن لمركز شؤون العمالة المنزلية في الرياض كل يوم. تحت نظام الكفالة، يصبح الهرب الحل الوحيد للتخلص من الاستغلال وظروف العمل السيئة.

تستقبل القنصلية الأثيوبية في دبي ما بين ٥ إلى ١٠ شكوى يومياً. أغلبها بسبب أجور غير مدفوعة والاستغلال الجسدي

كلمة الختام

تتنوع القوانين المحلية للعمالة المنزلية في دول الخليج إلا أن العمالة المنزلية بشكل عام تفتقد لأبسط الحقوق العمالية بسبب غياب قوانين لحمايتهم أو عدم تطبيق القوانين الموجودة. مع استثناء جزئي للبحرين، تستمر دول الخليج بإقصاء العمالة المنزلية من قوانين العمل مما يحرمهم من تحديد ساعات العمل وظروف العمل وفرص للراحة والإجازات وغيرها من حقوق قانونية للعمال. ولأن غالبية العمالة المنزلية تقيم في بيوت كفلائها، يعاني هؤلاء من تقييد تحركاتهم وقدرتهم على الوصول لجهات قانونية في حالة تعرضهم لانتهاكات جسدية ومالية

More Statistics